• ×

05:21 صباحًا , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

رئيس لجنة الاختيار: السن ونسبة الإنجاز والثقافة العامة أبرز ضوابط ترشيح كتاب العدل للقضاء

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أكد لـ«عكاظ» الشيخ محمد أمين مرداد العضو المتفرغ بالمجلس الأعلى للقضاء ورئيس لجنة تطبيق آلية نظام القضاء ورئيس لجنة الترشيح لمن يصلح للعمل بالسلك القضائي من كتاب العدل أن الاجتماعات بشأن اختيار كتاب العدل ستتواصل عقب إجازة عيد الأضحى المبارك حيث تبدأ المرحلة الثانية وهي مرحلة الفلترة والتدقيق لاختيار العناصر المتميزة ممن لديهم أداء وظيفي متميز على أن يخضعوا جميعا لمقابلات شخصية من قبل لجنة على مستوى عال من قضاة الاستئناف تتولى الكشف عن القدرات الخاصة في كتاب العدل والقدرات الشخصية التي تتمثل في التميز والقدرة على اتخاذ القرار والهدوء وقوة الشخصية والرصانة واللغات إن وجدت، وسيمنح كتاب العدل في الاختبار فرصة للتعبير عن بعض المسائل الفقهية والشرعية فضلا عن اختبارات لللثقافة العامة.

وأوضح الشيخ مرداد أن اللجنة ستبدأ اختباراتها بعد العيد في مقرها بالرياض بحضور الكتاب المختارين من وكالة الوزارة للتوثيق وعددهم 400 كاتب عدل تم ترشيحهم للعمل في سلك القضاء، وسيكون الاختبار لكتاب العدل العاملين في المناطق القريبة من الرياض في حين تنتقل أعمال اللجنة لاحقا إلى جدة لاختبار كتاب العدل ممن وقع عليهم الاختيار في المناطق القريبة من جدة.

وشدد على أن الاختيار لن يخضع للمناطقية أو المحسوبية، وسيؤخذ بعين الاعتبار التنوع في المناطق، مؤكدا أن الاختيار من منطقة واحدة «مرحلة وانتهت».

وبين أن الاختيار سيراعي أعمار كتاب العدل بالتركيز على مواليد عام 1400هـ حيث التوجه لاختيار صغار السن ممن لهم خبرات لا تقل عن 7 سنوات في أعمال كتابة العدل، وتوقع أن تفضي الفلترة والاختبارات إلى اختيار نحو 80% من كتاب العدل ممن وقع عليهم الاختيار الأولي.

وقال إن فترة التدريب والممارسة ستكون 6 أشهر وعقب اجتياز التدريب يتم الرفع للمقام السامي بطلب تحويلهم إلى السلك القضائي بالدرجات القضائية الشاغرة اعتبارا من ملازم قضائي، على أن يباشروا أعمالهم في المحاكم المتخصصة وفق الدورات الممنوحة لهم ووفق رغباتهم واحتياج المحاكم سواء التجارية أو العمالية أو الجزائية أو الأحوال الشخصية أو العامة أو محاكم التنفيذ، وتتولى وزارة العدل منح كل منهم اسم مستخدم لمباشرة عمله تحت إشراف ومتابعة رؤساء المحاكم لمدة محددة.

وأوضح الشيخ مرداد أنه سيراعي تنفيذ رغبات كتاب العدل في المناطق التي يرغبون العمل فيها ما أمكن ذلك، بحيث يحدد كل كاتب عدل يتم تحويله للقضاء 4 اختيارات في المدن التي يرغبها ويتولى المجلس مراعاة ذلك وفق الشواغر وتكون الأولوية لتحقيق رغباتهم الأولى.

يذكر أن اللجنة التي تختبر القضاة برئاسة الشيح محمد أمين مرداد وعضوية كل من الشيخ سعد العميقان والشيخ محمد الأحيدب.
بواسطة : admin
 0  0  599

Rss قاريء

التعليقات ( 0 )