• ×

12:46 صباحًا , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

5 آلاف وظيفة يُوفرها بيت أصحاب الأعمال في العام الجديد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 توقع الأمين العام لغرفة جدة عدنان مندورة أن يساهم بيت أصحاب الأعمال خلال العام الجديد في تأهيل وتوظيف أكثر من 5 آلاف شخص عبر المنشآت الصغيرة والناشئة، وأكد إن هناك حزمة من البرامج التي تعزز قدرات رواد ورائدت الأعمال الجدد.

وأشار إلى أن الغرفة حققت انجازات ملموسة لدعم وتطوير المنشآت الصغيرة والمتوسطة كأحد الأهداف الإستراتيجية، حيث تركز العمل على أن يكون هناك أكثر من 4 آلاف مستفيد سنوياً.

وبالفعل وصل عدد المستفيدين إلى 1334 شابا وفتاة في عام 2011 قفزوا إلى 4666 خلال عام 2012م وسط توقعات بأن يتجاوز هذا العدد 5 آلاف شخص خلال العام الجاري، حيث قدمت الغرفة 360 ساعة تراوحت بين دورة تدريبية ومحاضرة ثقافية وورشة عمل.

وأكد إن الغرفة أنفقت أكثر من 3 ملايين ريال على مشاريع رواد ورائدات الأعمال عبر مركز المنشآت الصغيرة والناشئة في العام الجاري.

في حين تجاوز الرقم 10 ملايين خلال السنوات الأربع الماضية التي شهدت اهتماماً كبيراً بالمنشآت الصغيرة، حيث تم إنشاء حاضنة الأعمال المسرعات بالتصادف مع برنامج بادر بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لدعم أصحاب الابتكارات والمشاريع الريادية، وتنظيم معرض شباب الأعمال السنوي بهدف تسويق منتجات شباب الأعمال ومناقشة تطلعاتهم وخططهم المستقبلية، وإصدار النسخة الأولى من دليل الإجراءات الحكومية للمنشآت الصغيرة.

ولفت مندورة إلى أن غرفة جدة عملت على إحياء مبادرة الحرف اليدوية من خلال تدشين آلية لمشروع معرض متكامل بهدف النهوض بالقطاع الحرفي بالمملكة لتحقيق المنافع الاقتصادية والاجتماعية.

وعقدت لقاء ريادة الأعمال بهدف توفير الدعم المالي والتقني لشابات الأعمال، ولقاء شباب الأعمال مع وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق الربيعة لمناقشة تحديات قطاع شباب الأعمال لإيجاد الحلول ودعم الوزارة.

وتم توقيع مذكرة تفاهم بين الغرفة وإنجاز السعودية تختص بإعداد الشباب لسوق العمل، واتفاقية أخرى مع صندوق المئوية من خلال مركز تنمية المنشآت الصغيرة والناشئة وصندوق المئوية لتدريب الشباب على المهارات اللازمة لإقامة المشروعات.

وأكد إن الغرفة قدمت عبر مركز المنشآت الصغيرة والناشئة 200 استشارة في مجال الفرص الاستثمارية من حيث عرض الفرص الاستثمارية المتاحة واختيار الأنسب منها، و30 مشروعا للتمويل من صندوق ضمان تمويل المشاريع التابع لغرفة جدة.

كما قامت بتقييم 40 مشروعا مقدمة من عدد من المكاتب الاستشارية بهدف تسويقها وبيعها للعملاء من قبل المكاتب الاستشارية، و20 مشروعا مقدمة من برنامج «تجار» لتقييمها واختيار الأفضل منها لمناقشته في البرنامج على الهواء. وقدمت 230 استشارة لأصحاب المنشآت الصغيرة وتوجهم للصناديق التمويلية، و67 استشارة في الامتياز التجاري.

كما نظمت ورشة عمل الامتياز التجاري بعنوان كيف تختار امتيازك التجاري لنشر ثقافة الامتياز التجاري بين رواد الأعمال بجدة.

وأشار الى أن الفترة الماضية شهدت نشاطاً كبيراً على صعيد الفعاليات الخاصة بشباب وشابات الأعمال بجهود نائب الأمين العام حسن بن ابراهيم دحلان ومدير مركز المنشآت الصغيرة الدكتور فيصل عبد القادر والزملاء والزميلات في المركز. حيث تم تنظيم ورشة عمل بعنوان «مايكروسوفت» لطلاب وطالبات الجامعة، لتعلم التطبيقات الحديثة لميكروسوفت، وورشة أخرى بعنوان «برنامج الشراكة السعودية البريطانية» لتطوير مهارات المشاركين من رواد الأعمال في الجوانب التسويقية والمالية.

وعقد لقاء «صناعة العلاقات العامة في المملكة» لمناقشة تطوير العلاقات العامة للمنشآت الصغيرة، وجرى تنظيم مسابقة أفضل مشروع صغير لرائدات الأعمال بجدة، ضمن فعاليات «لقاء ريادة الأعمال 2012م، وعقد ندوة يوم المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع برنامج كفالة وبمشاركة نخبة من البنوك السعودية.

وتنفيذ العديد من الدورات التدريبية بعنوان «كيف تبدأ مشروعك الصغير وتديره بنجاح؟» بالتعاون مع شركة شل العالمية والبنك الأهلي ودورات أخرى بعنوان «إعداد خطط الأعمال» بالتعاون مع جامعة الملك فهد للبترول والمعادن والمعهد المصرفي وبرنامج كفالة.
بواسطة : admin
 0  0  1234

Rss قاريء

التعليقات ( 0 )