• ×

03:26 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

"التدريب المشترك" يعلن فرص وظيفية في 56 مهنة بالقطاع الخاص

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 أطلق برنامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك، المسار الـ26، معلناً استقبال طلبات الباحثين عن عمل بدءً من 28 شوال الجاري، ولمدة 5 أيام، حيث يستمر التقديم طول هذه الفترة على الفرص الوظيفية الشاغرة لـ 56 مهنة في منشآت القطاع الخاص.

وقال مساعد مدير عام إدارة برامج التدريب المشترك المهندس براك الحربي أن المسار الـ 26 من مسارات البرنامج يستهدف في مرحلته الأولى حصر الفرص الوظيفية الشاغرة في منشآت القطاع الخاص لـ 56 مهنة.

وأكد الحربي أن البرنامج الوطني الذي تشارك فيه وزارة العمل والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وصندوق تنمية الموارد البشرية والغرف التجارية الصناعية بالمملكة، يهدف إلى تدريب وتوظيف الشباب السعودي الباحث عن عمل على مهن محددة حسب الاحتياجات الفعلية لسوق العمل في منشآت القطاع الخاص.

وأوضح الحربي أن الملتحق بهذا البرنامج يحصل على مكافأة شهرية قدرها 1500 خلال فترة التدريب النظري، بينما يحصل الطالب في مرحلة التدريب العملي الذي يمثل 75 في المائة من مدة التدريب، على أجره كاملاً حسب عقد التوظيف الموقع معه، وعند انتهاء البرنامج التدريبي يحصل المتخرج على شهادة معتمدة في المهنة التي تدرب عليها من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ويلتحق بوظيفته.

وذكر المهندس الحربي أن المشروع يمثل أنموذج للتعاون بين المؤسسات التدريبية و التعليمية مع منشآت القطاع الخاص وفق استراتيجيات مدروسة تهدف إلى التدريب من أجل التوظيف، إضافة إلى تفعيل دور القطاع الخاص في الاستثمار في الكوادر الوطنية وهذا بدوره يتطلب من القطاع الخاص المشاركة الفاعلة في تنفيذ برامج التدريب للاعتماد على العنصر الوطني والاستفادة من المزايا التي يحققها.

وهنا أشار الحربي إلى أن مسارات البرنامج الوطني للتدريب المشترك تتميز بمميزات عديدة، منها صرف مكافأة مالية للمتدرب أثناء فترة التدريب النظري لا تقل عن 1500 ريال سعودي، وتوقيع العقد الوظيفي قبل بداية التدريب، وصرف راتب شهري أساسي للمتدرب أثناء فترة التدريب العملي، واحتساب فترة التدريب ضمن الخبرة العملية، وتسجيل المتدرب لدى التأمينات الاجتماعية عند دخوله في البرنامج، إضافة إلى حصول المتدرب على إجازة سنوية حسب نظام العمل والعمال حسب العقد.
بواسطة : admin
 0  0  1674

Rss قاريء

التعليقات ( 0 )